لجنة رباعية لضبط مخالفات نشاط المياه غير الصالحة في مكة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
لجنة رباعية لضبط مخالفات نشاط المياه غير الصالحة في مكة, اليوم الجمعة 14 يونيو 2024 11:22 صباحاً

لجنة رباعية لضبط مخالفات نشاط المياه غير الصالحة في مكة

نشر بوساطة إبراهيم العلوي المشاعر المقدسة في عكاظ يوم 14 - 06 - 2024

2163930
أكد فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بمنطقة مكة المكرمة استمرار جولاته الرقابية على نشاط استخراج وتوزيع المياه غير الصالحة للشرب (الأشياب والصهاريج)، الخاضع لنظام المياه ولوائحه في العاصمة المقدسة وفي موسم الحج ومراقبة إمداد الفنادق والمجمعات السكنية بمياه الشرب من خارج شبكة المياه.
وأشار مدير عام فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بمنطقة مكة المكرمة المهندس ماجد عبدالله الخليف إلى جهود الفرق الرقابية في اللجنة المكونة من فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بالمنطقة، ووزارة الصحة ممثلة بالإصحاح البيئي وسلامة الغذاء، وشركة المياه الوطنية، وشرطة المنطقة، التي تعمل على مدار الساعة للوقوف على نقاط توزيع المياه (الأشياب والصهاريج)، ومن مهماتها ضبط مخالفات نشاط استخراج وتوزيع ونقل المياه غير الصالحة للشرب «الأشياب والصهاريج»، والخاضعة لنظام المياه ولوائحه التنفيذية، وإغلاق جميع المواقع المخالفة إلى حين تصحيح وضعها.
ودعت الوزارة جميع المستفيدين إلى اتباع الإجراءات النظامية لضمان استدامة المياه والمحافظة على مصادرها، مؤكدة أن فرق التفتيش والرقابة تقوم بحملات تفتيشية ورقابية بشكل دوري ومستمر لرصد المخالفات والتي تأتي انطلاقاً من سلامة إمداد منطقة مكة المكرمة بالمياه، وأن عدم الالتزام بشروط النشاط يعرض المخالف لعقوبات قد تصل إلى غرامة 200 ألف ريال.
وأعلنت الوزارة أنه لن يتم التهاون مع أي مخالف وأن على أصحاب أشياب وصهاريج توزيع المياه غير الصالحة للشرب الحصول على التراخيص اللازمة لممارسة النشاط، وعدم توزيع المياه لغير الأغراض المخصصة لها.
يشار إلى أن «البيئة» حثت أصحاب الأشياب والصهاريج على الحصول على التراخيص اللازمة لاستمرار ممارسة النشاط، سواءً من الوزارة لأنشطة استخراج وتوزيع المياه غير الصالحة للشرب، أو من منظم المياه لأنشطة استخراج وتوزيع المياه الصالحة للشرب، والمسارعة باستخراج التصاريح اللازمة لهذه الأنشطة؛ وذلك وفقاً لأحكام نظام المياه، وحسب الشروط والضوابط والمسار الإجرائي المنظم لكل نشاط.




0 تعليق