لن أعيش في جلباب أبي.. مسلسل يقود ترندات الدراما فى كل مرة يعرض فيها

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
لن أعيش في جلباب أبي.. مسلسل يقود ترندات الدراما فى كل مرة يعرض فيها, اليوم الأحد 2 يونيو 2024 10:57 صباحاً

تدور أحداثه حول قصة الصعود من القاع إلى القمة، لم يحدد المؤلف او المخرج بلد معينة ينتمي لها "عبد الغفور البرعي" الذى قام بدوره الاستاذ رحمه الله (نور الشريف)  وانمي اكتفي باشارات تمثلت فى شكل الجلابية واللهجة الاقليمية التى ترمز لأي انسان نازح من اقليم اخر الى القاهرة ، ورحلة نجاحه فى حياته العملية التى بدأت من عامل صغير فى وكالة الحاج إبراهيم سردينه (عبد الرحمن أبو زهرة) وهو أحد كبار التجار بوكالة البلح، وكيف استطاع هذا العامل البسيط الذكي التمكن باجتهاده وأمانته من الفوز بثقة الحاج سردينة، ويتسبب حب الحاج له من اثارة أحقاد زميلة الذى كان يسبقه مع الحاج وهو مرسي (خليل مرسي) كبير العمال والذي سعي بكل طاقته لإفساد العلاقة بين عبد الغفور بالتعاون مع ابن الحاج محفوظ (مصطفى متولي) الابن الوحيد للحاج سردينة الذي تعمد إذلاله وإهانته.

و أصبح عبد الغفور تاجر خردة الثري في وكالة البلح، ولكنه بعد عدة مجازفات في البيع والشراء أخذ يكبر شيئا فشيئا إلى أن أصبح مليونير وهو بالرغم من ذلك لا يجيد القراءة ولا الكتابة وما زال يرتدي الجلباب الواسع ويضع فوق رأسه لبدة ملفوفة يرفض التخلي عنها، وكان معروفا بين الناس على أنه بخيل على أولاده ، والواضح أن علاقته بأبنائه كانت علاقة يشوبها الجفاف بسبب شعورهم بالعقدة من نجاح أبيهم كما أنه لا يحب التدخل في شئونهم وتصرفاتهم ما دامت لا تسبب ضرراً للعائلة، واثناء رحلته العملية يقابل فتاة احلامه "فاطمة" عبلة كامل بائعة الكشري، التي تبادله الإعجاب وتحاول مساعدته في مشواره الصعب، وتمر الأيام ويزداد عبد الغفور خبرة في عمله ويتمكن بمساعدة الحاج إبراهيم سردينة من سبر أغوار المهنة ويساعده في ذلك فهيم أفندي الرجل المتعلم العالم ببواطن الأمور.

وبالتدريج يتمكن عبد الغفور من الاستقلال عن الحاج سردينة وإدارة عمل خاص به، ويتخذ من سيد "مخلص البحيري" الأخ الوحيد لفاطمة وفهيم أفندي مساعدين له، ويتزوج من فاطمة وينجب ولده عبد الوهاب "محمد رياض"، وأربع فتيات "سنية، وبهيرة، ونفيسة "منال سلامة، ونظيرة حنان ترك"، وبمهارته وذكائه يتمكن عبد الغفور من حجز مكانه وسط عالم التجار في الوكالة، ليصبح أحد أكبر رجال الأعمال في مصر، حتى أن محفوظ بعدما كان يعامله بازدراء سعى جاهداً لنيل صداقته من جديد!!

لم يهتم عبد الغفور بأي متعة فى الحياة الا متعة العمل والاسرة ، وكان مثال للرجل المستقيم الواعي رغم "اميته " ولم تغيره المكانة الاجتماعية الذى انتقل اليها حيث اصبح من سكان الزمالك يجاور الوزير والطبيب والمهندس ، بل هو صاحب العمارة الذي يقيم فيها علية القوم ، ولم يكن يشعر بأي عقدة تجاه ذلك ، وعلى الرغم من توافر مقومات السعادة في حياة عبد الغفور البرعي، إلا إنه عانى من ابتعاد ولده الوحيد عنه، وإصرار عبد الوهاب على بناء عالم خاص جداً بعيداً عن والده ونفوذه.

فلم تكن الثروة التي جمعها عبد الغفور مصدر سعادة له حسب ما اعتقد الجميع لكنها كادت أن تصبح لعنة تطارد أبنائه الواحد تلو الآخر.

كلما عرض مسلسل "لن اعيش فى جلباب أبي " يحقق مشاهدة عالية وكأنه يعرض لأول مرة ، وفى العروض الاخيرة له على القنوات المختلفة حقق "فرح سنية" ابنة عبد الغفور "ترند" بلغة العصر على مواقع التواصل الاجتماعي ، حيث قام نجوم المسلسل باداء تمثيلي فى في مشاهد فرح سنية لا ينسي وخاصة مشهد "بوفيه الفرح " حتي ان نور الشريف تقمص شخصية عبد الغفور بشكل لا يصدق ، الجميع كان مذهل فى هذا المشهد ، وكانت حلقة فرح سنية ترند لا يتوقف ، وعادت برامج التلفزيون فى تذكرة ابطالة واستضافتهم ليحاوروهم عن كيفية ادائهم فى حلقة فرح سنية .

المسلسل رغم مرور ما يقرب من 30 عام على اول عرض له ، يظل واحدا من أكثر الأعمال عرضا على شاشات القنوات المختلفة، والغريب أن مع كل عرض يتابع الجمهور المسلسل بالشغف نفسه دون ملل.

المسلسل بطولة نور الشريف وعبلة كامل ومحمد رياض وحنان ترك وناهد رشدي وياسر جلال ووفاء صادق ومنال سلامة، ومقتبس عن رواية للكاتب الراحل إحسان عبد القدوس ، واخراج المخرج العبقري الراحل احمد توفيق والذى سنحكي عنه قريبا بالتفصيل .

يمكنك مشاركة الخبر علي صفحات التواصل

أخبار ذات صلة

0 تعليق